Select Page

عربى نويسى كى تعليم وتربيت مين مولانا سيد محمد واضح رشيد ندوى كا كردار ومقام

(پندره روزه عربى جريده “الرائد” مين شائع شده دار العلوم ندوة العلماء كے طلبه كے ترجمون اور مضامين كى روشنى مين)

بسم اللّه الرحمن الرحيم

از: ڈاكٹر محمد اكرم ندوى

آكسفورڈ، برطانيه

وابستگان مادر علمى اور عام باحثين ومحققين كے لئے يه كسى عظيم تحفه سے كم نهين كه “البعث الإسلامي”، “الرائد” اور “تعمير حيات” كى گزشته فائلين دار العلوم ندوة العلماء كے ويب سائٹ پر فراهم هين، اگرچه بعض شمارے مفقود هين تا هم يه ايكـ اهم پيش رفت هے، گزشته هفته اپنے ايكـ مضمون كى تلاش مين “الرائد” كى پرانى فائلين ديكهـ رها تها، جس مضمون كى جستجو تهى وه تو نهين مل سكا، البته زمانه طالبعلمى كى ياد تازه هوگئى كه كس طرح مين، ميرے رفقائے درس اور ديگر طلبه پورے ذوق وشوق سے عربى ترجمه اور مضمون نگارى كى مشق مين لگے هوئے تهے، اور اسى كا نتيجه تها كه اس زمانه مين جن طلبه نے عربى نويسى كى مشق بهم پهنچائى، انهون نے بعد مين بهى عربى تحرير مين نمايان مقام حاصل كيا.

طلبه كى عربى نويسى كى مشق وتربيت كا سهرا ايكـ پاكيزه دل، پاكـ نهاد، صاحب نظر اور اهل هنر يعنى استاد محترم مولانا محمد واضح رشيد ندوى مد ظله كے سر هے، مولانا اس وقت “الرائد” كے ايڈيٹر تهے، اور طلبه كى تعليم وتربيت كے لئے دل وجان سے كوشان، طلبه كو ان كے ذوق اور استعداد كے لحاظ سے اردو يا انگريزى اخبارون كے تراشے ديتے، اور ان سے ترجمه كرواتے، ان ترجمون كى اصلاح كركے انهين “الرائد” مين شائع كرتے، طلبه كى همت افزائى كرتے اور ان كا حوصله بڑهاتے، مجهے ياد هے كه جب مولانا اس طرح كا كوئى تراشه بيگ سے نكال كر مجهے ديتے تو ميرى خوشى كى انتها نه رهتى، اور جب ترجمه يا مضمون چهپ جاتا تو ايسا لگتا كه پاؤن زمين پر نهين پڑ رهے هين، مولانا نے اپنى ان پاكيزه اور مخلصانه كوششون سے كتنے ذرون كو آفتاب وماهتاب بنا ديا.
مولانا كو جديد عربى زبان پر بلا كى قدرت حاصل هے، مستند عربى اخبارات ومجلات كى ورق گردانى اور نامور معاصر اديبون كى تحريرون كے مستقل مطالعه كى وجه سے آپ كى زبان اسى طرح جديد اور شسته هے جس طرح مصر وشام اور ديگر ممالكـ عربيه كے لكهنے والون كى، اور آپ كا اسلوب عصر حاضر كے اسلوب سے مطابقت ركهتا هے، آپ كو خبر نويسى، تبصره نويسى، اور سوانحى ادب پر يكسان دسترس هے.
آپ نے اپنى صلاحيتون كو خود تكـ محدود ركهنے كى غلطى نهين كى، بلكه پورى فياضى اور دريا دلى كے ساتهـ اس صنعت وهنر كو عام كرنے كى كوشش كى، آپ كى تربيت مين جس كثير تعداد نے عربى نويسى كى تربيت حاصل كى، صرف ندوه مين نهين بلكه بر صغير كے كسى اداره مين اس كى كوئى نظير نهين، عربى ترجمه اور مضمون نگارى كى تعليم وتربيت مين آپ كے طريقه كار كى چند بنيادى خصوصيات هين:
1- آپ اس كى كوشش كرتے كه صاحب ترجمه يا مضمون نگار كى اصل كو باقى ركهتے هوئے اس كى غلطيون كى تصحيح اور اس كے اسلوب نگارش كى اصلاح فرمائين. يه آسان هے كه كسى ناقص تحرير كو بدلكر اس كى جگه ايكـ قابل قبول يا ترقى يافته تحرير مهيا كردى جائے، ليكن يه سخت دشوار هے كه صاحب تحرير كى غلطيون كى اس طرح اصلاح كى جائے كه اسے اپنى تحرير كا اصل ماده نظر آئے، اور جملون كى ساخت اپنى محسوس هو، خود مين نے يه تجربه كيا هے كه نئے سرے سے لكهنا غلطيون كى اصلاح سے زياده آسان هے، ندوه كے ميرے ايكـ ساتهى نے “الرائد” مين اپنى كوئى تحرير پيش كرنے سے پهلے مجهـ سے اصلاح لى، مين نى اس تحرير كو بالكل بدل ديا، تو مجهـ سے كهنے لگے كه مولانا واضح صاحب اتنى غلطيان نهين نكالتے جتنى آپ نكالتے هين، اس وقت مجهے تنبه هوا اور مولانا كے كمال اور بلندى مرتبه كى قدر هوئى.
2- جهان علم وفكر مين آپ حكمت الهى كا پرتو هين، وهين اخلاق وآداب مين آپ كے اندر انوار ملكوتى پنهان هين، فضائل انسانى مين آپ آفتاب فلكـ سے خوبتر هين، آپ كى نرم خوئى اور شائستگى نے هم طلبه كو آپ كا فريفته بناديا تها، ايسا محسوس هوتا تها كه اگر كسى فرشته كا تصور كرنا هے تو مولانا كو ديكهـ لين، آپ كى زندگى كا يه وه عظيم پهلو هے جس نے همين آپ سے بهت قريب كر ديا تها، اور همارے درميان سے تكلف وتصنع كے سارے پردے اٹها ديئے تهے.
3- آپ نے كبهى همارى غلطيون كا نه همارے سامنے كوئى تذكره كيا، اور نه هى كسى اور كے سامنے، جب “الرائد” مين همارى تحريرين شائع هوتين تو ايكـ عجيب قسم كى خوشى كا احساس هوتا، اور ندوه كى فضا مين هر شخص همارى رفتار وگفتار سے اس خوشى كا اندازه كرليتا، همين مباركبادين ملتين اور همارى تعريفين هوتين، جبكه همين خوب معلوم تها كه جن جديد مفردات اور فصيح وبليغ تعبيرات پر همارى تعريفين هو رهى هين وه مولانا كى تخليق اور فيض هين.
4- آپ همارے ترجمون اور مضامين كے لئے بهترين سرخيان خود لگاتے، جن كى وجه سے ان مين خاص كشش پيدا هو جاتى، ايسا شاذ ونادر هى هوگا كه همارى سرخيان جون كى تون باقى رهين.
5- آپ نے همين يكـ رنگى سے بچايا، همارے اندر مختلف موضوعات پر لكهنے كا سليقه پيدا كيا، چنانچه يه آپ هى كى تربيت كا فيض هے كه علمى، ادبى يا صحافتى مضمون لكهنا هو اس كے لئے موزون الفاظ ومناسب اسلوب تلاش كرنے مين چندان دشوارى نهين هوتى.
6- مزيد يه كه اس طرح هم مولانا سے سيكهتے كه كون سى خبرين اهم هين، هم طلبه كے اندر اپنے زمانه سے واقفيت حاصل كرنے كا ايكـ اهم ذريعه “الرائد” كى خبرون اور تبصرون كے علاوه مولانا كے وه تراشے هوتے تهے جن كا هم سے ترجمه كرواتے.
ذيل مين سنه 1981 سے سنه 1983 تكـ “الرائد” مين شائع شده بعض طلبه كى تحريرون كى روشنى مين مولانا كى مندرجه بالا تعليمى وتربيتى خوبيون كو اجاگر كرنا مقصود هے، تاكه دوسرے معلمين ومربين ان سے فائده اٹها سكين اور اسى نهج پر نئى نسل كو تيار كر سكين.
مذكوره سنين كے بعض طلبه كى تحريرون كے انتخاب كى وجه يه هے كه تقريبا ايكـ سال سے بعض ندوى فضلاء نے واٹس اپ پر ديوان الندويين كے نام سے ايكـ علمى، ادبى اور فكرى مجلس كى تشكيل كى هے، جس مين پچيس ممبر هين، ديوان كے اكثر ممبران ان سالون مين ندوه مين طالعلمى كر رهے تهے، جن حضرات كے مضامين كا تجزيه پيش كيا گيا هے ان مين راقم كے علاوه درج ذيل مضمون نگار هين، جن كو حروف تهجى كى ترتيب سے پيش كيا جا رها هے:
مولانا آفتاب عالم ندوى: كئى سالون تكـ ندوه مين درس وتدريس كے فرائض انجام دينے كے بعد تقريبا پچيس سال سے قطر مين مقيم هين، قيام ندوه كے دوران پابندى سے “الرائد” مين لكهتے، اور ساتهيون كے درميان اپنى شرافت ونيكى كے لئے مشهور تهے.

مولانا جعفر مسعود حسنى ندوى: مدرسه عاليه عرفانيه لكهنؤ كے سينير استاد، اور “الرائد” كے نائب ايڈيٹر هين، “الرائد” مين كثرت سے لكها، اور اب تكـ يه سلسله جارى هے، اگر جعفر بهائى كے مقالات اور ترجمے جمع كئے جائين تو شايد ايكـ جلد بن جائے.

مولانا محمد حشمت الله ندوى: كئى سالون تكـ دار العلوم ندوة العلماء مين تدريسى فرائض انجام ديئے، اور تقريبا تيس سال سے قطر مين قيام هے، حشمت الله صاحب كا پهلا مضمون هے “دور المدارس الدينية في بناء المجتمع الإسلامي” (شماره 27 صفر سنه 1400هـ)، ابتدا: “في عهد السلطان محمد تغلق كانت في دلهي عاصمة الهند مدارس دينية بلغ عڈها ألف مدرسة، وكانت بعض المدارس لا تقل عن الجامعات العصرية اليوم في توسع نطاقها ونشاطاتها التعليمية”، خاتمه: “ومن الإصلاحات التي قام بها الإنجليز بعد ما سيطروا على البلاد أنهم ألغوا نظام المعارف السائد لأنهم ظنوه عرقلة كبيرة في سبيل إرضاء مطامعهم وتحقيق هدفهم … وأما نظام التعليم الجديد الذي قلدوه فكان يقوم على أساس استعباد الشعب فكريا، وإبقاء سيطرتهم السياسية على البلاد، فكان مطبوعا بطابع المادية البحتة، قائما على أساس عداء الإسلام والكفر بالله الواحد القهار”.

مولانا محمد خالد كانپورى: عرفانيه مين مدرسى كے بعد تقريبا تيس سال سے دبى مين امامت وخطابت كا فريضه انجام دے رهے هين، خالد صاحب ايكـ عرصه تكـ “الرائد” پر چهائے رهے، ان كے مضامين خالد كانپورى اور بعد مين خالد بركت علي كے نام سے شائع هوتے رهے.

مولانا محمد رضى الاسلام ندوى: اس وقت ايكـ مشهور مصنف كى حيثيت سے بر صغير كى علمى افق پر نمايان هين، “الرائد” مين رضى الاسلام كى سب سے پهلى تحرير استاد محترم مولانا شمس الحق ندوى مد ظله كے ايكـ مضمون كا ترجمه هے “ما يميز الإنسان عن الحيوان في الحياة” (شماره 27 صفر سنه 1400هـ)، ابتدائى جمله “بين أسلوب الحياة للإنسان والعيش للحيوان بون شاسع وفارق بعيد كالبون بين الإنسان والحيوان”، دوسرى تحرير ايكـ مضمون هے “يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متم نوره” (شماره 2 شعبان سنه 1400هـ)، ابتدا: “لا يزال يقنع بصدق العقائد الإسلامية وصلابتها ومتانتها من أول يوم إلى يومنا هذا، وفي العصر الحديث وجهت كل الجهود المنظمة الجبارة في روسيا الشيوعية إلى استئصال هذه العقائد وإبعادها عن أذهان المسلمين”.

مولانا ضياء الدين اعظمى: فراغت كے بعد سے اپنے وطن خيرآباد مين تدريس وتصنيف مين مشغول هين، كئى كتابون كے مصنف هين، جو اهل علم وعوام الناس مين يكسان مقبول هين، جامعيت واعتدال اور اخلاص كى خوبيون سے متصف اور استاد محترم كے معتقد خاص هين، آپ كے دروس كو بڑے اهتمام سے قلمبند كيا اور اب تكـ انهين سنبهال كر ركها هے.
مولانا عرفان عامر الحسني الندوي: اس وقت جده مين مقيم هين، زمانه طالبعلمى مين خوش خلقى اور ملنسارى كى وجه سے مقبول تهے، با مروت، سخن سنج وبذله گوى، فٹ بال كهيلنے كے شوقين تهے، عربى اور اردو تحرير كى اچهى مشق بهم پهنچائى، اور آج بهى عرفان بهائى كى تحريرون پر اس مشق كے اثرات هين.

مولانا محمد نعمان الدين سنبهلى: استاد محترم حضرت مولانا برهان سنبهلى مد ظله العالى كے سب سے بڑے صاحبزادے هين، زمانه طالعلمى مين ندوه كى ادبى وثقافتى سرگرميون پيش پيش تهے، فراغت كے بعد حيدرآباد مين طويل عرصه تكـ تعليمى خدمات انجام دين، ايكـ عربى ماهنامه كے مدير بهى رهے هين، الرائد مين مولانا كا پهلا مضمون هے حرم مكى كے حادثه كے متعلق “أو بعد ذلك أيها المسلمون” (شماره 26 محرم سنه 1400هـ)، مضمون كا ابتدائى جمله “إن ما جرى منذ أيام في الكعبة المشرفة، ذلك الحرم المكرم الأمين … أبكى قلوب المسلمين، وأفاض عيونهم دموعا في مشارق الأرض ومغاربها”. دوسرا مضمون هے “كلا إنها الجاهلية وليست من الإسلام في شيء” (شماره ا يوليو سنه 1980م)، مضمون كا ابتدائى جمله: “والجاهلية كلمة معروفة لها معنى خاص ودلالة خاصة، وهي عبارة عن كل ما سوى الإسلام من العلم والفلسفات والنظريات وأساليب الحياة ومناهجها”.

مولانا وزير احمد ندوى: فراغت كے بعد ندوه مين تدريسى خدمات انجام دين، اور اب ايكـ لمبى مدت سے شارجه مين مقيم هين، جهان ايكـ اسكول مين تعليم كے مشغله سے وابسته هين، قيام ندوه كے دوران كثرت سے عربى اور اردو مين لكهتے، وزير صاحب كى تحريرون مين خاص ادبى چاشنى هے، وزير صاحب زنده دل انسان اور ساتهيون كے محبوب هين.

مضامين كى ترتيب:
ان تين سالون كے ترجمون اور مضامين كو اهم عنوانات كے تحت مرتب كيا هىى، اور هر صنف كے اندر تاريخى ترتيب پيش نظر هے.

علمى وادبى مضامين وترجمے:
الرائد كا بنيادى مقصد طلبه كے اندر عربى زبان كا ذوق پيدا كرنا، اور عالم عرب كو هندوستانى مسلمانون كے حالات سے با خبر ركهنا، با قاعده علمى مضامين كى اس مين گنجائش نهين، البته كسى حد تكـ علمى مضامين، يا علمى خبرين اس مين شائع هوتى رهتى هين، يهان اسى طرح كے مضامين مقصود هين:
محمد اكرم ندوى: علامه سيد سليمان ندوى كے ايكـ مقاله كا ترجمه “التاريخ ومسؤولياتنا نحوه” (شماره 2 ذو الحجة سنه 1401هـ)، ابتدا: “انتشر المسلمون في أنحاء العالم وأرجاء المعمورة، واضطروا في كل مكان إلى تنسيق أمورهم من جديد، عمروا الصحارى والقفار، وأنشأوا القرى والمدن”.
حشمت الله ندوى: سيد صباح الدين عبد الرحمن صاحب كے ايكـ مضمون كا ترجمه “الإسلام والمسلمون” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ)
خالد بركت علي: “دخول الإسلام في الهند مثل دورا كبيرا في دعم الحركة العلمية” (شماره 4 ربيع الأول سنه 1402هـ).
رضى الإسلام ندوى: كلية الشريعة وأصول الدين كے ايكـ سيمينار منعقده 24 ربيع الأول سنه 1402 كى رپورٹ جس مين استاذ محترم مولانا أبو العرفان ندوى رحمة الله عليه نے “تعريف واستعراض لمصادر التفسير والعقيدة والحديث والفقه” كے موضوع پر ايكـ علمى مقاله پيش كيا تها. (شماره 6 ربيع الثانى سنه 1402هـ).
محمد اكرم ندوى: كلية الشريعة وأصول الدين كے ايكـ سيمينار كى رپورٹ “ندوة علمية في كلية الشريعة حول الفتاوى الهندية العالمكيرية” (شماره 2 جمادى الأولى سنه 1402هـ)، ابتدا: عقدت كلية الشريعة وأصول الدين ندوتها العلمية الشهرية تحت رئاسة فضيلة الأستاذ محمد الرابع الحسني الندوي في 4 من ربيع الثاني في القاعة الجمالية من رواق شبلي، قدم فيها فضيلة الأستاذ سعيد الرحمن الأعظمي مقاله العلمي حول “الفتاوى الهندية العالمكيرية وأهميتها في الفقه والقانون”.
جعفر مسعود: “ندوة علمية حول مشكلة تعليم اللغة العربية في حيدرآباد بالهند” (شماره 14 صفر سنه 1403هـ).
محمد اكرم ندوى: كلية الشريعة وأصول الدين كے ايكـ سيمينار كى رپورٹ “الندوة العلمية” (شماره 6 ذو القعدة سنه 1403هـ).

دعوتى وفكرى تحريرين:
دعوتى وفكرى تحريرين الرائد مين كثرت سے نشر هوتى رهتى هين، خود استاد محترم ايكـ مفكر وداعى هين، آپ كے مضامين هم طلبه كے اندر اسلامى فكر كا ذوق پيدا كرتے، اور ان كے مطالعه سے همين اسلامى فكر كى خوبيون، اور غير اسلامى افكار كے نقصانات ومفاسد سے واقفيت هوتى:
حشمت الله ندوى: استاد محترم مولانا سعيد الرحمن اعظمى مد ظله كے ايكـ مضمون كا ترجمه “النصيحة وأهميتها في بناء المجتمع الإسلامي” (شماره 10 ربيع الثانى سنه 1401هـ)
نعمان الدين سنبهلى: “داؤنا دواؤنا” (شماره 25 جمادى الأولى سنه 1401هـ)، آخر مين “فلنجڈ هذه الدعوة من جديد، الدعوة إلى الحب والإخلاص، والعاطفة والإحسان في هذا العصر الذي طغت فيه المادة”، اسعد اسرائيلى صاحب كے ايكـ مضمون كا ترجمه “المؤامرات اليهودية والعالم الإسلامي عبر التاريخ” (شماره 18 محرم سنه 1402هـ).
جعفر مسعود: “الانحراف عن الجهة” تعريب (شماره 25 جمادى الأولى سنه 1401هـ)، ابتدا: لكل عمل يؤديه الإنسان اتجاهان: اتجاه صحيح واتجاه خاطئ”.
محمد اكرم ندوى: مولانا محمد الحسنى مرحوم كے ايكـ مقاله كا ترجمه “الصحافة الإسلامية ومستقبلها” (شماره 18 محرم سنه 1402هـ)، مولانا سعيد الرحمن اعظمى كے ايكـ مقاله كا ترجمه “واجب المسلمين وحاجتهم إلى الثقة بالنفس” (شماره 4 ربيع الأول سنه 1402هـ)، اور مولانا محمد الحسنى مرحوم كے ايكـ مقاله كا ترجمه “من المادية إلى الروحانية” (شماره 9 رمضان سنه 1402هـ)، ابتدا: “إن عصرنا هذا – مهما قيل عنه أو كتب – دينه الأعظم عبادة النفس، وشيخه الأكبر “البطن”، وقد نشر هذا الشيخ العالمي شبكته في كل بقعة من بقاع المعمورة، في الشرق والغرب، والعرب والعجم، وبسط نفوذه على كل بلد”.
جعفر مسعود: “الصحافة في عهد حرية الصحافة” (شماره 15 ربيع الأول سنه 1403هـ)
عرفان عامر الحسني: “العقوبات الإسلامية أكبر رادع للاتجاه إلى الجرائم” (شماره 1 ربيع الثاني سنه 1403هـ)، ابتدا: “إن الحدود الإسلامية لقطع اليد والرجم والجلد والقصاص وسائل كفيلة بإقرار الأمن الجماعي، وثبٹ نفعيتها في القضاء على الجرائم في البلاد التي طبقت فيها”.
آفتاب عالم ندوى: “على قدر أهل العزم تأتي العزائم” (شماره 1 جمادى الثانية سنه 1403هـ).
وزير احمد اعظمى: “المسلمون طلائع النهضة العلمية والحضارية” تعريب (شماره 1 جمادى الثانية سنه 1403هـ).
ضياء الدين اعظمى: “تحتاج الأمة إلى قيادة سمحاء” (شماره 17 رجب سنه 1403هـ).
آفتاب عالم ندوى: “ما كل بيضاء شحمة” (شماره 18 شعبان سنه 1403هـ): “تنطبق الحكاية المعروفة في الانكليزية ليس كل لامع ذهبا على بريق الحضارة الغربية وزهرتها مائة في المائة”.
ضياء الدين اعظمى: “انتبه من سباتك أيها المسلم” (شماره 5 شوال سنه 1403هـ).
عرفان عامر الحسني: “من حياة الخنادق إلى حياة الفنادق” (شماره 9 صفر سنه 1404هـ): “لقد أصبح الإسلام الحقيقي قصة تاريخية يقرأها الأطفال في التاريخ، ويتباهى بها المسلمون، ولا يصدقها حاضرهم”.
ضياء الدين اعظمى: “العلوم الدينية لا تكتسب إلا في بيئة دينية وبأخلاق إسلامية” (شماره 25 صفر سنه 1404هـ).

شخصيات:
خالد بركت علي: “الشيخ مصباح الدين في ذمة الله” (شماره 21 ربيع الثاني سنه 1402هـ)، ابتدا: “توفي الشيخ مصباح الدين النقوي عضو المجلس الاستشاري لندوة العلماء في 10 يناير 1982م”، و”الشيخ مستنصر الله في ذمة الله” (شماره 21 ربيع الثاني سنه 1402هـ).
نعمان الدين سنبهلى: قارى طيب صاحب رحمة الله عليه كى وفات پر مضمون “الأمة الإسلامية تفقد علمًا من أعلامها” (شماره 5 شوال سنه 1403هـ)

هندوستان

هندوستانى مسلمانون كى علمى، سياسى اور معاشرتى خبرون اور حالات سے عالم عرب كو با خبر كرنے مين “الرائد” نے بنيادى كردار ادا كيا هے، اور اب تكـ كر رها هے، اور يه اس كا وه امتياز هے جس مين اب تكـ هندوستان كا كوئى عربى جريده اس كے قريب نهين، هم ذيل مين بعض اهم عنوانات كے تحت “الرائد” مين شائع شده هندوستانى خبرون كى تفصيل پيش كرتے هين:

فسادات:
ان تين سالون كے الرائد كے مطالعه سے بخوبى واضح هوجاتا هے كه هندو مسلم فسادات كثرت سے سرخيون مين تهے.
جعفر مسعود: “اضطرابات طائفية في أحمد نجر” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ)
حشمت الله ندوى: “صحيفة هندية تطالب بعقوبات رادعة على الاضطرابات الطائفية” (شماره 21 جمادى الثانية سنه 1402هـ)
جعفر مسعود: “المسلمون في مرادآباد يحتجون على طريق التحقيق القضائي” (شماره 2 رجب سنه 1402هـ)، و”اضطرابات طائفية في ترنل ويلي جنوب الهند” (شماره 8 رمضان سنه 1402هـ)
خالد بركت علي: “اضطرابات في بهلواري شريف” (شماره 9 شوال سنه 1402هـ).
رضى الاسلام: “المسلمون يحتجون على تواطؤ الشرطة المسلحة في اضطرابات ميرتهـ” (شماره 14 صفر سنه 1403هـ)
جعفر مسعود: “وزارة الداخلية الهندية تدين الجهاز الإداري في مدينة برودا وتعتبره مقصرا في وقف الاضطرابات” (شماره 5 ربيع الثاني سنه 1403هـ)
خالد بركت علي: “الاضطرابات الطائفية والوسائل الرادعة – حكومة الهند تصدر تعليمات توجيهية ” (شماره 16 جمادى الأولى سنه 1403هـ)، و”الاضطرابات الطائفية وطرق معالجتها” (شماره 16 جمادى الثانية سنه 1403هـ)، و”الأحداث الدامية في آسام – تقرير وفد المجلس الاستشاري لعموم الهند” (شماره 17 رجب سنه 1403هـ).
جعفر مسعود: “وفد المجلس الاستشاري الإسلامي يزور آسام ويطالب بتدابير عاجلة للإسكان” (شماره 21 شوال سنه 1403هـ)
خالد بركت علي: “المسلمون في بنغال يطالبون الحكومة بصيانة مصالح الأقليات” (شماره 22 ذو الحجة سنه 1403هـ).
محمد اكرم ندوى: “موجة الإرهاب تؤدي إلى انفجارات تكلف الأرواح والخسائر” (شماره 9 صفر سنه 1404هـ).

هندو انتها پسندى:
خالد الكانفوري وجعفر مسعود: “بلراج مدهوك يطالب الحكومة الهندية بفرض الحظر على اعتناق الهنود أي دين سامي” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ)، و”بلراج مدهوك زعيم جن سنكهـ يدعو إلى حملة التهنيد” (شماره 4 محرم سنه 1402هـ)، و”هجوم آخر على المنبوذين” (شماره 21 ربيع الثاني سنه 1402هـ)، و”الحركات المتطرفة تثير عواطف العنصرية والطائفية” (شماره 2 رجب سنه 1402هـ).
حشمت الله ندوى: “زعيم منظمة آر ايس ايس يتهم بمؤامرة لجعل الهندوس أقلية في الهند” (شماره 16 جمادى الأولى سنه 1403هـ)
خالد بركت علي: “أعضاء البرلمان الهندي يستنكرون فشل الحكومة في قمع الطائفية” (شماره 29 محرم سنه 1403هـ).
جعفر مسعود: “المسلمون في مهاراشتر بالهند يحتجون على المواد المضللة في أحد الكتب المدرسية” (شماره 29 صفر سنه 1403هـ)، و”هل يسير الحزب الحاكم في ركب المتطرفين خلال الانتخابات” (شماره 21 شوال سنه 1403هـ)، و”رئيس حزب جنتا يتهم الحكومة بإهمال الأقليات” (شماره 8 ذو الحجة سنه 1403هـ)

قبول اسلام:
جعفر مسعود: “جكجيون رام يدافع عن إسلام المنبوذين ويشكو التفرقة العنصرية” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ)
خالد الكانفوري: “صحفي هندي يدعو إلى تفهم الأسباب الحقيقية لانتشار الإسلام” (شماره 4 محرم سنه 1402هـ)، و”اعتناق الإسلام يستمر في الهند” (شماره 6 جمادى الثانية سنه 1402هـ).
جعفر مسعود: “الإقبال على الإسلام يزداد في الهند” (شماره 2 رجب سنه 1402هـ)
خالد بركت علي: “حكومة الهند تدرس خطوات لوقف تغيير الدين بوسائل غير مشروعة” (شماره 29 صفر سنه 1403هـ).
رضى الاسلام ندوى: “لجنة التحقيق عن اعتناق المنبوذين للإسلام تكذّب تهمة الإغراءات المادية” (شماره 15 ربيع الأول سنه 1403هـ)
خالد بركت علي: “خطر ردة المسلمين في الأرياف الهندية” (شماره 2 شعبان سنه 1403هـ).

عام خبرين:
خالد الكانفوري وجعفر مسعود: “إنديرا غاندي تدعو إلى إصلاح الظروف الاجتماعية لإعادة الثقة في قلوب المنبوذين” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ).
خالد الكانفوري: “المسلمون يطالبون بتعديل القانون عن جامعة عليكراه لإعادة الجامعة إلى طبيعة الأقلية الإسلامية” (شماره 18 محرم سنه 1402هـ)، و”الحكومة تفكر في تشريع للرقابة على المعونات الخارجية”، و”ولاية بيهار تفرض القيود على آر ايس ايس والجماعة الإسلامية”، و”اجتماع مجلس الأحوال الشخصية” (شماره 4 ربيع الأول سنه 1402هـ)، و”مشروع قانون الجامعة الإسلامية بعليجراه”، و”مؤتمر الشباب المسلم في دلهي” (شماره 6 ربيع الثاني سنه 1402هـ)، و”الطلبة المحتجون في آسام يقاطعون” (شماره 21 ربيع الثاني سنه 1402هـ)، و”كبير وزراء كشمير يدعو إلى اتخاذ إجراءات صارمة للأمن الجماعي” (شماره 2 جمادى الأولى سنه 1402هـ)، و”حملة لمنع شرب الخمر في كشمير”، و”مؤتمر مجلس التعليم الديني لأترابراديش” (شماره 6 جمادى الثانية سنه 1402هـ)، و”أطباء هنود للمستشفيات السعودية”، و”فلم هندي على 14 قرنا للإسلام” (شماره 9 شوال سنه 1402هـ).
جعفر مسعود: “فرنسا تساعد الهند على دعم القوة الحربية” (شماره 14 محرم سنه 1403هـ)
خالد بركت علي: “موجة الألعاب الرياضية تكتسح الهند” (شماره 29 صفر سنه 1403هـ).
جعفر مسعود: “مساجد المسلمين في مناطق غير إسلامية”، و”زوبعة في غجرات تؤدي إلى مصرع خمسمائة” (شماره 29 صفر سنه 1403هـ)
خالد بركت علي: “وزير داخلية الهند يكشف عن مؤامرة” (شماره 16 جمادى الثانية سنه 1403هـ).
جعفر مسعود: “المسلمون في الهند يطالبون بإعادة المساجد المقفلة إليهم” (شماره 21 شوال سنه 1403هـ)، و”لا ٹقدم البلاد إلا إذا شعر كل مواطن بالأمن والسلامة”، و”الشيوعيون يؤيدون موقف إنديرا غاندي إزاء الأحداث في باكستان” (شماره 8 ذو الحجة سنه 1403هـ)

عالم اسلام

خالد الكانفوري وجعفر مسعود: “85 مرشحا لمنصب رئيس بنغلاديش” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ).
خالد الكانفوري: “مصر بعد أنور السادات” (شماره 18 محرم سنه 1402هـ)، و”مجهود تطوير الطاقة النووية الباكستانية والأخطار المحدقة به” (شماره 2 جمادى الأولى سنه 1402هـ)، و”الاتحاد السوفيتي يدبر التخريب في باكستان” (شماره 6 جمادى الثانية سنه 1402هـ).
رضى الإسلام ندوى: “ممثل منظمة التحرير الفلسطينية يشكر الشعب الهندي على تأييده لقضية الفلسطينيين في لكناؤ” (شماره 13 ذو الحجة سنه 1402هـ)

افغانستان
خالد الكانفوري وجعفر مسعود: “المجاهدون في أفغانستان يضيقون محاصرة قندهار” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ).
خالد الكانفوري: “مقاومة المجاهدين الأفغان ترغم الحكومة على تعديل الموقف” (شماره 4 محرم سنه 1402هـ)، و”الهند لن تسمح للأفغان باستخدام أراضيها لنشاطات معادية لنظام كرمل” (شماره 4 ربيع الأول سنه 1402هـ)، و”المجاهدون الأفغان يحققون انتصارات واسعة ضد قوات الاحتلال” (شماره 6 ربيع الثاني سنه 1402هـ).
جعفر مسعود: “اتحاد الأطباء المسلمين يستنكر استخدام الأسلحة الكيماوية في أفغانستان” (شماره 21 ربيع الثاني سنه 1402هـ)، و”الاتحاد السوفيتي مضطر إلى الانسحاب من أفغانستان: خسائر الاتحاد السوفيتي في صعود … الروح المعنوية للمجاهدين عالية”، و”المجاهدون الأفغان يحققون انتصارات جديدة”، و”تسعة وتسعون بالمائة من الشعب الأفغاني يؤيد المجاهدين” (شماره 2 جمادى الأولى سنه 1402هـ)
خالد بركت علي: “المجاهدون الأفغان يشكلون جبهة متحدة”، و”القوات السوفيتية في أفغانستان تواجه وضعا خطيرا” (شماره 6 جمادى الثانية سنه 1402هـ)، و”مليون نسمة ضحايا الاحتلال السوفيتي في أفغانستان” (شماره 2 رجب سنه 1402هـ).
محمد اكرم ندوى: “المجاهدون الأفغان يحاربون الروس بأسلحتهم” (شماره 25 شوال سنه 1402هـ).
جعفر مسعود: “الرئيس ضياء الحق يتوقع انسحابا للقوات السوفيتية من أفغانستان” (شماره 29 صفر سنه 1403هـ)، و”جامعة عليكراه الإسلامية تكرم رئيس مالديف – الإسلام هو الطريق الوحيد إلى السعادة” (شماره 9 صفر سنه 1404هـ)، و”هل لسفك الدماء من نهاية – ماذا تنتظر الدول العربية” (شماره 10 ربيع الأول سنه 1404هـ)

ايران:
خالد الكانفوري وجعفر مسعود: “ما يجري في إيران لا يخدم الإسلام في شيء” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ)، و”راديو طهران يصف المعارضين بأنهم منافقون وشيوعيون ومرتزقة لأمريكا” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ).
خالد الكانفوري: “العلماء المسلمون يستنكرون سفك الدماء في إيران” (شماره 18 محرم سنه 1402هـ).
رضى الاسلام ندوى: صلاح الدين احمد صاحب ايڈيٹر جسارت كے ايكـ مضمون كا ترجمه “مؤتمر الحج في لندن وتدخل الإيرانيين” (شماره 14 محرم سنه 1403هـ)

غير مسلم ممالكـ

امريكه:
خالد الكانفوري وجعفر مسعود: “جريمة قتل كل 22 دقيقة في أمريكا” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ).
خالد بركت علي: “الشيطان أفضل من أمريكا” (شماره 4 ربيع الأول سنه 1402هـ)، و”معرض إسلامي للفنون والعلوم والهندسة في أمريكا” (شماره 6 جمادى الثانية سنه 1402هـ).
جعفر مسعود: “هواية القتل تنتشر في أمريكا” (شماره 15 ربيع الأول سنه 1403هـ)
خالد بركت علي: “الرئيس الأمريكي يشيد بالموقف البطولي للمجاهدين الأفغان ويقول: روسيا فشلت في محاولتها لإقرار سلطتها” (شماره 17 ربيع الثاني سنه 1403هـ).

يورپ:
خالد الكانفوري وجعفر مسعود: “نفق تحت القنال الانكليزي تمر فيه سكة الحديد” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ).
جعفر مسعود: “مخترع قنبلة النيترو يتكهن بنشوب الحرب العالمية الثالثة في أوربا” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ)
خالد بركت علي: “ملعقة قضية تاريخية تباع بـ 9200 جنيه في لندن” (شماره 4 ربيع الأول سنه 1402هـ).
عرفان عامر الحسني: “الحركة الإرهابية: مافيا” (شماره 2 جمادى الأولى سنه 1402هـ)، ابتدا: “تظهر حركة مافيا الإرهابية في أفلام إيطاليا هذه الأيام بصورة مشوقة، وبدأت هذه الحركة التي تقدر ممتلكاتها بملايين دولار تلعب دورا هاما في سياسة واقتصاد إيطاليا”.
جعفر مسعود: “بريطانيا العظمى في الطريق إلى كونها أصغر بلدان العالم”، و”إقبال على دراسة اللغة العربية في بريطانيا” (شماره 2 رجب سنه 1402هـ)، و”الحياة في أوربا ٹجه إلى الانهيار” (شماره 8 شعبان سنه 1402هـ)، و”هل كانت بريطانيا تحت الحكم الإسلامي في القرن العاشر” (شماره 15 ربيع الأول سنه 1403هـ)
عرفان عامر الحسني: “الاتجاه إلى الدين الإسلامي يزداد في بلجيكا” (شماره 17 ربيع الثاني سنه 1403هـ).

سوويت يونين:
خالد بركت علي: “منشورات تحث على المطالبة بحرية الرأي في الاتحاد السوفيتي” (شماره 4 ربيع الأول سنه 1402هـ).
حشمت الله ندوى: الحياة في موسكو، غسل الدماغ أو التصفية: المتوجهون إلى الاتحاد السوفيتي للتعليم يعيشون تحت رقابة مخابرات كي جي بي السوفيتية”(شماره 4 ربيع الأول سنه 1402هـ)
خالد بركت علي: “روسيا تواجه نقصا غذائيا” (شماره 6 جمادى الثانية سنه 1402هـ)، و”روسيا تقف بجانب الهند في ساعة الخطر – وزير الدفاع السوفيتي” (شماره 2 رجب سنه 1402هـ).
جعفر مسعود: “جسر بين أفغانستان والاتحاد السوفيتي” (شماره 13 ذو الحجة سنه 1402هـ)
خالد بركت علي: “روسيا وقعت في مستنقع بهجومها على أفغانستان” (شماره 17 ربيع الثاني سنه 1403هـ).
محمد اكرم ندوى: “هل تستغل روسيا معاهدة الصداقة الهندية السوفيتية لاحتلال المنطقة” (شماره 17 رجب سنه 1403هـ).

متفرق خبرين:
جعفر مسعود: “مسجد متعڈ الطوابق والأغراض في هونج كونج” (شماره 17 ذو الحجة سنه 1401هـ)، و”عاقبة الحرب النووية … فظائع لا ٹصور للإنسانية” (شماره 18 صفر سنه 1402هـ)
خالد بركت علي: “جنون كرة القدم، والد يقتل ابنه” (شماره 4 ربيع الأول سنه 1402هـ)، و”تكهنات بنشوب الحرب العالمية الثالثة في آسيا” (شماره 6 جمادى الثانية سنه 1402هـ).
رضى الاسلام ندوى: “السباق إلى صناعة غازات سامة في الدول الكبرى” (شماره 21 جمادى الأولى سنه 1403هـ)
محمد اكرم ندوى: محمد سميع الله كے مضمون كا ترجمه “المسلمون في كينيا” دو قسطون مين (شماره 1 جمادى الثانية و 16 جمادى الثانية سنه 1403هـ).
جعفر مسعود: “الإسلام يظهر من جديد في الصين”، و”موت الطيار الذي ألقى القنبلة الذرية على هيروشيما” (شماره 21 شوال سنه 1403هـ)

خاتمه:
اس سروے سے اندازه هوگيا هوگا كه كس طرح هم طلبه نے مختلف موضوعات پر لكهنے كى مشق كى، همارى خوش نصيبى تهى كه عربى نويسى اور فكرى تربيت كا يه سفر هم نے ايكـ خضر وقت كى رهنمائى مين قطع كيا، جس سے هم نے احوال ظاهرى كى طرح مقامات معنوى كا درس ليا، جس نے همين آسانى سے جهالت وغفلت كى ان ظلمتون سے نكالا جن مين كتنے هوشيار گمراه هوگئے، مكتب علم وهنر مين همين ايكـ ايسے رهرو جهان سوز، با ادب اور صاحب سليقه كى تربيت حاصل هوئى جس سے همارے لئے يه آسان هوگيا كه كس طرح آئنده اپنے شاگردون كى تربيت كرين، اور اس طرح اس عظيم روايت كا تسلسل جارى رهے، اور جو راهرو نه هو وه راهبر كهان هوسكتا هے؟ آپ كے شاگردون اور خوشه چينون كى طرف سے آپ كو هزارها سلام.